“نادي القراءة قصر السوق” يعزز المشهد الثقافي بمدينة الرشيدية

“نادي القراءة قصر السوق” يعزز المشهد الثقافي بمدينة الرشيدية

جريدة غريس

تعزز المشهد الثقافي بمدينة الرشيدية بمولود جديد جعل نصب عينيه الاهتمام بالقراءة وتشجيع الناشئة على الاهتمام بها وجعلها طقسا يوميا مهما لشباب المدينة.

يتعلق الأمر بـ”نادي القراءة قصر السوق” الذي تم وضع لبناته الأولى يوم الثلاثاء الماضي على الساعة الخامسة بعد الزوال، بمقر دار الشباب بوتالمين، باتفاق أعضاء المكتب المسير على تشجيع القراءة لدى الناشئة، وعقد لقاءات تواصلية مع القراء والمبدعين الشباب في أفق تشجيعهم على الإبداع والقراءة.

وجعل المكتب المسير للنادي الوليد من أهدافه عقد اتفاقيات وشراكات مع جمعيات ومؤسسات عمومية وخاصة ذات الاهتمام المشترك، وتنظيم موائد مستديرة لمناقشة بعض الإبداعات المحلية ومناقشتها، وتنظيم حفلات لتوقيع بعض الإبداعات المحلية للبراعم والناشئة، وتنظيم أيام للقراءة بالهواء الطلق.

وتضم تشكيلة النادي نخبة من المهتمين بالشأن الثقافي بالمدينة، والقراءة على وجه الخصوص، تتقدمهم فاطمة ليمني التي اختيرت لتكون منسقة للنادي، ومحمد المنصر مقررا، وفاطمة الزهراء محجوب مكلفة بالتواصل، وعزيز لعفو مكلفا بالمالية واللوجستيك، وفاطمة الزهراء بوحاميدي مكلفة بالسكرتارية وبدر فقير مستشارا.

وحدد المكتب المسير في ختام هذا اللقاء يوم 20/06/2017 لوضع استراتيجية ورؤيا مستقبلية للعمل. وافتتاح أنشطة النادي بقراءة في كتاب قواعد العشق الأربعين لإليف شافاق من إعداد منسقة النادي فاطمة ليمني.

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *